January 25, 2012

حذر المراقبون للأوضاع الأثيوبية من مغبة تزايد ديون نظام الوياني من الدول الغربية في مستقبل نمو البلاد

حذر المراقبون للأوضاع الأثيوبية من مغبة تزايد ديون نظام الوياني من الدول الغربية في مستقبل نمو البلاد

واوضح المراقبون الاقتصاديون بأن نظام الوياني يستغل أموال القروض الضخمة في مصالحه العائلية ، مشيرين إلى أن النظام كان قد أقترض في عام الفين وعشرة مبلغ ثمانية مليارات دولار وكذا اقترض أكثر من اثنى عشر مليار دولار في عام الفين واحدى عشر ، بفائدة سنوية تقدر بنحو ثمانية وثلاثين مليون دولار، مما يعني تحميل الخزينة العامة ديون طائلة لسنوات طويلة، مضيفين بأن هذه الديون لاتشملها الإعفاءات المالية من قبل بعض الدول والمؤسسات المالية للدول الفقيرة، كما يتوقعون بأن تتجاوز الديون الأثيوبية خلال هذا العام الواحد والثلاثين مليار دولار.

يذكر بأن الدول الغربية دأبت على دعم الأنظمة الفاسدة من أجل السيطرة عليها والتحكم في بلدانها ، وأن بلوغ ثروة عائلة الوياني احدى عشر مليار دولار عائد للديون التي تصدر باسم أثيوبيا من الدول الغربية .هذا وتفيد التقارير بأن نظام الوياني إلى جانب ديونه الطائلة من المؤسسات المالية الغربية قد اختلس أكثر من ثلاثة فاصل سبعة مليار دولار من البنك الوطني الأثيوبي .

Eritrea elected to the UN Human Rights Council

Italian Prime Minister conducts official visit to...

Sustainable Development Goal 16 –...

STATEMENT BY HIS EXCELLENCY MR. OSMAN SALEH...

Meeting of Cabinet Ministers

International Youth Day observed