June 2, 2011

اهمية استقرار شمال وجنوب السودان لاستقرار القرن الافريقي

اهمية استقرار شمال وجنوب السودان لاستقرار القرن الافريقي

اوضح التعليق الاسبوعي بان إنفصال جنوب السودان عن بقية السودان ، ادخل البلدان شمال وجنوب السودان في مرحلة دقيقة تتطلب اليقظة والحذر والتحلي بروح المسئولية لأن إستقرار البلدين والعلاقات بينهما لا تنعكس فقط علي إستقرارهما بل علي أمن وإستقرار منطقة القرن الافريقي كلها.

واشار التعليق الصادر بعنوان السودانين في منعطف خطير ان الحكومة الارترية وقفت منذ البداية مع حق تقرير المصير لشعب جنوب السودان ، باعتباره حق مكفول لكل الشعوب. موضحا بان الهدف الاساسي للحركة الشعبيه لتحرير السودان التي قادت نضال الشعب الجنوبي طوال

تاريخها كان لتحقيق مساواة شعب جنوب السودان في إطار السودان الموحد، لانه وبنظرة واقعية فإن إنفصال الجنوب ليس من مصلحة شعوب الجنوب وشمال السودان، وكان الاولى تأكيد حق المواطنة والتعامل مع مواطني جنوب السودان كمواطنين من الدرجة الاولي في إطار السودان الحديث . لكن الحركة الشعبية لتحرير السودان اخطات مسار الهدف الذي ناضلت من اجلها لعوامل خاصة وخارجية مما ادى بهذا الوضع الجديد.

ونبه التعليق الى انه ورغم إنفصال الدولتين فان هناك الكثير من القضايا العالقة التي لم تجد الحل والتي ستؤثر سلبا علي علاقات البلدين. كما تواجه حكومة الجنوب الوليده العديد من التحديات الكبيرة مثل وحدة القبائل والاعراق الجنوبية ، والتوزيع العادل للثروات ، مشيرا الى ان النظام الذي سيقام في جنوب السودان مالم يحقق نهجا مستقلا فإن كل نضالات وتضحيات شعب جنوب السودان ستذهب هباءا وسيكون ذلك من الاسباب الكبيرة لعدم الاستقرار في المنطقة.

واكد التعليق الاسبوعي بان الاسئلة المثارة منذ تقسيم السودان كثيرة ومثيرة للقلق ، ومن المهم علي القوي السياسية في السودانين الشمالي والجنوبي في هذا المنعطف الخطير قبول هذا الواقع الجديد والتعامل معه بصورة جاده لتوجيهه نحو الافضل ، وعلي المجتمع الدولي عامة والقوي التي تريد الاستقرار والتطور لمنطقتنا بصفة خاسة التعاون البناء من أجل تحقيق ذلك.

Eritrea elected to the UN Human Rights Council

Italian Prime Minister conducts official visit to...

Sustainable Development Goal 16 –...

STATEMENT BY HIS EXCELLENCY MR. OSMAN SALEH...

Meeting of Cabinet Ministers

International Youth Day observed