June 3, 2011

أوردت وكالات الأنباء العالمية بأن المدنيين الصوماليين باتوا المستهدفين الرئيسيين في المعارك الطاحنة

أوردت وكالات الأنباء العالمية بأن المدنيين الصوماليين باتوا
المستهدفين الرئيسيين في المعارك الطاحنة

الجارية بين المقاومة الصومالية والقوات الأفريقية للسيطرة على سوق البكارى في العاصمة مقديشو.

وأفاد شهود عيان بأن الاشتباكات العنيفة التي بدأت يوم أمس الأول أودت حتى الآن بحياة 17 مدنيا وإصابة أكثر من 45 آخرين.

فيما توقع مراقبون للمنطقة عن حدوث خسائر بشرية كبيرة بسبب ضرواة المعارك.

يذكر بأن الميليشيات المدعومة من قبل القوات الأفريقية تحاول منذ ثلاثة أيام السيطرة على سوق البكارى دون أن تحرز أي تقدم حتى الآن.

هذا وتشير التقارير إلى أن القوات الأفريقية وميليشيات المجموعة المسماة بالحكومة الانتقالية المفروضة على الشعب الصومالي من الخارج أعتادت على قصف المناطق المدنية كلما هوجمت من قبل المقاومة الصومالية.

وا يباعون إلى الأسر العقيمة وكذا للاستعباد في القارة الأوروربية، موضحة بأن بريطانيا تعتبر أحدى الدول المستقبلة لأولئك الأطفال.

كما يشير المراقبون للأوضاع النيجيرية إلى معاناة معظم فئات الشعب النيجيري من الفقر والحرمان على الرغم من موارد البلاد الضخمة من النفط إلا أن سوء الإدارة والفساد المستشريان يحولان دون التوزيع العادل للثروة بين الشعب حيث تضطر العديد من النيجيريات إلى بيع أطفالهن بسبب الفقر والعوز.

Eritrea elected to the UN Human Rights Council

Italian Prime Minister conducts official visit to...

Sustainable Development Goal 16 –...

STATEMENT BY HIS EXCELLENCY MR. OSMAN SALEH...

Meeting of Cabinet Ministers

International Youth Day observed